آخر التحديثات



المزيـد من : أقلام حرة
لماذا المنظمة الديمقراطية للثقافة ؟
شبكات التواصل الاجتماعي : ظاهرة الفيسبوك
خطاب تاريخي
السبعينيات : الزمن الثقافي والسياسي
"...إذا الشعب يوما أراد الحياة..."
سحرة العلوم الرياضية
فلسفة أسواق المال (الجزء الثاني) صدف "حكيمة"، صدف "متوحٌشة"
فلسفة أســـــواق الــمــــال
الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية بين راهنية الخطاب السياسي و إعمال الفكر العقلاني في قضايانا المجتمعية الحالية
خاطرة حول حسن التواصل
إلى الأستاذة حليمة الجندي صاحبة رِسَالَةٌ إِلَى صَدِيقِي الوَحِيدْ: مُحَمَدْ ابنُ الحسنْ الجُنْدِي
تساؤلات على هامش إلغاء مجانية التعليم العمومي


أخبار من الأرشيف
للمغاربة حاملي بطاقة التعريف الوطنية 923 قراءة
جمعية قطار الحياة تطوي صفحة الماضي مع المجلس الحضري الزمامرة 2702 قراءة
صااادم: خمسيني يشنق نفسه بعد فقدانه لعمله 2298 قراءة
سابقة في دورة جماعة سانية بركيك...العدول عن إقالة عضوين واستنجاد عضو ثالث بعون قضائي 1504 قراءة
مصرع 5 أشخاص في حادثة سير مفجعة بإقليم سيدي بنور 2193 قراءة
 
حينما تتحول ساعات الدعم المدرسي الى ابتزاز


المصطفى شخمان

يعتبر التعليم إحدى الأولويات الأساسية لتنمية المجتمع والمغرب واحدة من بين البلدان التي اتخذت مجموعة من التدابير والإصلاحات للنهوض بقطاع التربية والتعليم كإلزامية التعليم الأساسي وإشراك المجتمع المدني في خلق تصور يهدف إلى إخراج الوضع الحالي والوصول به إلى مرحلة النضج وتوفير النقل المدرسي بالعالم القروي بدعم من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية.

لكن مجموعة من الممارسات والسلوكيات باتت حجر عثرة تحد من  تفعيل الإصلاحات بدلا من أن تكون ججر الزاوية داخل منظومة التعليم ببلادنا فالساعات الإضافية باتت مطلبا لاغنى عنه بعيدا عن أي هيكلة أو تفعيل لبرنامج ما يحد من الظاهرة التي تسهم في تدمير كل المجهودات السالفة الذكر. الاغتناء الفاحش أو الغير مشروع "نسميه كيفما شئنا" خلق نوعا من التذمر والاستياء في صفوف الأسر المغربية التي باتت أمام حيرة في تلبية مطالب أبنائها المتمدرسين التي لا ربما لا تنتهي على مدار السنة تتقاذف ككرة مضرب مابين أستاذ وأخر وكأني ببعض الآباء يصدح "اللهم سلم اللهم سلم" حتى ينتهي الموسم الدراسي  فالقطاع الوصي استعصى عليه معالجة الوضع أمام تفشي الظاهرة ووصل جشع بعض الأساتذة إلى استهداف تلاميذة السنة الأولى من التعليم الابتدائي لاستخراج ما يمكن استخراجه من جيوب أباء عجزت عن دفع فاتورة الماء والكهرباء وسومة الكراء الشهرية.

فمن وجهة نظر بعض الآباء : للأستاذ طاقة يبخل عن صرفها داخل الفصل ومن تم يعمل على تخزين جزء مهم من هاته الطاقة لأجل فترة الساعات الإضافية، ومن وجهة أخرى توظيف العمل الحزبي والنقابي داخل المؤسسات التعليمية دفع بحماية المخالفين والتستر على مثل هاته الممارسات التي تتم داخل الفصل من بينها إرغام المتمدرسين بطرق ملتوية قصد التسجيل للاستفادة من الساعات الإضافية مما يخلق فئتين متفاوتتين طبقيا أمام"المدرس التاجر" الفئة التي ترضخ لمطلب الأستاذ وتحضى بنوع من الإكرام والعطف والسخاء المتعلق بالنقط، وفئة عاجزة لا حول لها ولا قوة يعمل على تقزيمها. فتشعر هاته الأخيرة بالدونية والنقص.


التاريخ : 16/7/2014 | الساعـة : 13:44 | عدد التعليقات : 0 | القسم: أقلام حرة




إضــافة التعليـقات - اضغــط هنــا للكتـابة بالعربــية


 
صوت وصورة

بالفيديو: سميرة سعيد تحمس المنتخب قبل مواجهة الكوت ديفوار
تأخير مشروع السقي بالتنقيط يسبب خسارة لفلاحي الغربية..وهذا ما قاله ممثل الغرفة الفلاحية
النائب البرلماني عن دائرة سيدي بنور عبد الغني مخداد يسائل وزير التجهيز عن وضعية الشبكة الطرقية بإقليم سيدي
ارتسمات بعض الحرفيين بشارع الجيش الملكي المستفيدين من المحلات بالحي الصناعي للزمامرة
هذا ما قاله رئيس جمعية النصر للسكن بالزمامرة عقب انفراج أزمة تسليم البقع للمستفيدين
البرلماني عبد الغني مخداد يسائل عن التدابير المتخدة لحماية الشواطئ ومن بينها الوليدية
البرلماني عبد الغني مخداد يسائل وزير التجهيز حول تأخير أشغال إصلاح الطرق
الماء يخرج سكان القرية بسيدي بنور للاحتجاج
هذا ما صرح به محمد الكيسر مدرب أولمبيك اليوسفية عقب فوزه على نهضة الزمامرة في الدورة 14
هذا ما قاله نائب رئيس جماعة الغنادرة على هامش زيارة مصطفى الخلفي بالعثامنة
(فيديو)..هذا ما قاله نائب رئيس جمعية قطار الحياة بالزمامرة عن مستجدات الملف خلال الجمع العام