آخر التحديثات



المزيـد من : أقلام حرة
لماذا المنظمة الديمقراطية للثقافة ؟
شبكات التواصل الاجتماعي : ظاهرة الفيسبوك
خطاب تاريخي
السبعينيات : الزمن الثقافي والسياسي
"...إذا الشعب يوما أراد الحياة..."
سحرة العلوم الرياضية
فلسفة أسواق المال (الجزء الثاني) صدف "حكيمة"، صدف "متوحٌشة"
فلسفة أســـــواق الــمــــال
الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية بين راهنية الخطاب السياسي و إعمال الفكر العقلاني في قضايانا المجتمعية الحالية
خاطرة حول حسن التواصل
إلى الأستاذة حليمة الجندي صاحبة رِسَالَةٌ إِلَى صَدِيقِي الوَحِيدْ: مُحَمَدْ ابنُ الحسنْ الجُنْدِي
تساؤلات على هامش إلغاء مجانية التعليم العمومي


أخبار من الأرشيف
تعزية في وفاة والد زميلنا محمد ضفا 3788 قراءة
معلمة منقبة تحترف التسول 619 قراءة
تشكيل الهيئة الإقليمية لتدبير مراكز الاستماع داخل المؤسسات التعليمية بسيدي بنور 370 قراءة
الكلاب الضالة تجوب شوارع قرية الوليدية السياحية 575 قراءة
زينة الداودية تلهب جمهور الوليدية في اختتام مهرجان المحار 4016 قراءة
 
ثالث وعشري مارس :تاريخ مطموس ام درس قاس


عبد المجيد سحنون

فاتخد من قراراته الانفرادية ملجأ ومن قمع المعارضة طريقا، فكان ربيع المغرب الاول على الابواب وانطلق بدموية المخزن، وبسوط الداخلية والعسكر فانتهى حلم الحوار السلمي وقابله حوار القتل والعنف والاختطاف استمر طويلا حتى بدأ الربيع الثاني، وبين انتفاضة الاول والثاني قواسم مشترك، واساليب قمعها كذلك مشترك، اذن كيف اندلعت الثورة الاولى وكيف تم قمعها، وما تحقق منها ؟ وكيف تم طمس معالم تاريخ مغربي مجيد.

في سنة خمس وستين من تاريخ المغرب اصدر وزير التعليم قرارا يتسم بالظلم والجور في حق ثلاميذ كان هدفهم الاول والاخير، البحت والعلم، وخدمة الوطن، فما كان ان اصدر الوزير شرارة الانتفاضة، اذ اقر بطرد الثلاميذ البالغين من العمر خمسة عشر من الاولى اعدادي والبالغين ستة عشر من الثانية اعدادي والسبعة عشر من الثالثة اعدادي، هذا القرار رفض من طرف الثلاميذ وتم الاقرار بمواجهته في كل انحاء المغرب، هكذا بدأت الشرارة وبدأت الانتفاضة فخرج الثلاميذ بكل انحاء المغرب يوم ثالث وعشرين مارس، وانضم اليهم المواطنون والمنظمات الديموقراطية، واتسعت نقطة الثورة لتشمل اسفي، اكادير، خريبكة، فاس، مكناس والدار البيضاء، الا ان الاغرب هو تعامل النضام مع ثورة الثلاميذ ومطالبهم، ففي نفس اليوم بدات عسكرة المدن، خاصة البيضاء التي عرفت انزالا عسكريا كبيرا، بقيادة وزير الداخلية اوفقير الذي اعطى تعليماته للعسكر من طائرتهم المروحية، وبدأ الرصاص الحي عوض الحوار الجاد، اقتحمت البيوت في تلك الليل، اعتقل الكثير، قتل الكثير، وتم اختطاف الكثير.

اذن امام هذا الهجوم المخزني الكبير، ماذا كان رد المعارضة وكيف برر المخزن الهجوم ؟ وما هي معطيات عدد الضحايا ؟ واين دفن القتلى ؟ واين اختفى المعتقلون والمختطفون ؟ كلها اسئلة صاحبت الاحداث وتعددت المعطيات والمبررات، فالنظام اعطى عدد القتلى في ستة واكثر من اربعين جريحا فقط ، اما المعارضة فكان رقمها مخيفا اذ اكدت ان عدد قتلى ليلى البيضاء السوداء بلغت ازيد من اربعة آلاف قتيل دفنوا في اماكن مجهولة، وعدد المعتقلين كان اكبر اما المختطفين فعددهم تجاوزت الاربعة آلاف، منهم من عرف مصيره ومنهم مازال إلى لآن، فالعسكر في تلك الليلة لم يكن يميز بين الناس، كل من في الشارع يرمى بالرصاص و يعتقل ويختطف.

ان تلك السنة السوداء عرفت ايضا اغتيال المناضل المغربي الكبير: المهدي بن بركة، والذي لطخ النظام بدمه الزهي، ومازال مصير جثتته وصمة عار على جبين المخزن، انها سنة الشرارة وبداية الربيع الاول الذي انطلق ولم ينته بعد، فهكذا كان تاريخ المغرب، وهكذا كان النظام، والتاريخ سيكتب ويظل يكتب عن جيل ضحى بجسده من اجل مغرب يحلم به كل انسان حر، والتضحية ستستمر مادام هناك مغربي نزيه طموح لمغرب ديموقراطي يهتم بابنائه ويعطيهم امل المستقبل، فالدرس لم يطمس، انه شهادة تكتب كلما مر يوم ثالث مارس  وزاد رونقه جاره عشرين فبراير، كل يوم فيه ظلم اكيد سيكون شهيدا على مقاومة ونضال جديد.


التاريخ : 14/7/2014 | الساعـة : 11:31 | عدد التعليقات : 0 | القسم: أقلام حرة




إضــافة التعليـقات - اضغــط هنــا للكتـابة بالعربــية


 
صوت وصورة

بالفيديو: سميرة سعيد تحمس المنتخب قبل مواجهة الكوت ديفوار
تأخير مشروع السقي بالتنقيط يسبب خسارة لفلاحي الغربية..وهذا ما قاله ممثل الغرفة الفلاحية
النائب البرلماني عن دائرة سيدي بنور عبد الغني مخداد يسائل وزير التجهيز عن وضعية الشبكة الطرقية بإقليم سيدي
ارتسمات بعض الحرفيين بشارع الجيش الملكي المستفيدين من المحلات بالحي الصناعي للزمامرة
هذا ما قاله رئيس جمعية النصر للسكن بالزمامرة عقب انفراج أزمة تسليم البقع للمستفيدين
البرلماني عبد الغني مخداد يسائل عن التدابير المتخدة لحماية الشواطئ ومن بينها الوليدية
البرلماني عبد الغني مخداد يسائل وزير التجهيز حول تأخير أشغال إصلاح الطرق
الماء يخرج سكان القرية بسيدي بنور للاحتجاج
هذا ما صرح به محمد الكيسر مدرب أولمبيك اليوسفية عقب فوزه على نهضة الزمامرة في الدورة 14
هذا ما قاله نائب رئيس جماعة الغنادرة على هامش زيارة مصطفى الخلفي بالعثامنة
(فيديو)..هذا ما قاله نائب رئيس جمعية قطار الحياة بالزمامرة عن مستجدات الملف خلال الجمع العام